شركة "صباح" تستغني عن سيرين عبد النور
مجلة الجميلة -

 لم تكن علاقة الممثلة سيرين عبد النور جيدة بالمنتج صادق الصباح، طوال تصوير مسلسل "الهيبة" بموسمه الثالث، الذي كانت سيرين إحدى بطلاته.

 

فقد كان المنتج يتعمّد تجاهل ذكر اسمها، وأكد في أكثر من مقابلة له أنّ النجوم نادين نجيم وتيم حسن وقصي الخولي الأكثر طلباً عربياً، متجاهلاً ذكر اسم سيرين، كما أكّد أن نجاح الهيبة قائم على شخصية تيم حسن فقط.

 

ورغم أنّ سيرين حاولت مد يد التعاون للصباح، من خلال حضورها حفل السحور الذي أقامته الشركة في رمضان الماضي بعد اعتذار زميلتها نادين نجيم، إلا أنّ المنتج عاد وتجاهلها في مقابلة احتفائية بنجاح مسلسلاته، واضعاً نهاية لدورها في "الهيبة الحصاد" رغم أن النهاية كانت مفتوحة على كل الاحتمالات.

 

ولم يعرف سبب موقف الصباح من سيرين، إلا أنّ المفاجأة كانت باستبعادها من "الهيبة" وحلول ديما قندلفت وفاليري أبو شقرا بديلة عنها، الأمر الذي تزامن مع تصويرها مسلسل "ديفا" لصالح منصة شاهد بلاس.

 

وقد تردد أن سيرين تدرس عرضاً مقدماً لها من شركة "إيغل فيلمز" لتكون إحدى نجماتها لرمضان 2020، في استعادة لتعاونهما في "24 قيراط" الذي تسبّب بمشكلة بين سيرين وماغي بو غصن، خرجت على اثره من الشركة، ولم تقدم بعده أي عمل ضارب، إلى أن ظهرت في الهيبة.



إقرأ المزيد